قواعد البروتوكول الصحي في مدارس النظم الحديثة

أولياء أمور طلبة مدارس النظم الحديثة الـمحترمون    

  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،

      كل عام وأنتم وأبناؤنا الطلبة بخير وصحة وعافية . لا سيما ونحن نعيش ظروفاً خاصة بسبب جائحة كورونا، وما تفرضه من خصوصية وحذر في التعامل معها عند عودة أبنائنا إلى المدارس . آملين منكم التعاون مع المدرسة للمحافظة على سلامة وصحة طلبتنا وصحتكم وصحة موظفي المدرسة .

    وبحسب ما جاء من توجيهات وزارتي الصحة والتربية والتعليم الخاصة بالبروتوكول المعتمد لبداية دوام الطلبة، فقد تم إجراء الآتي :

1- تشكيل لجنة صحية مكونة من طبيبة المدرسة، ومديرة إدارية، وعدد من المعلمين والمعلمات، وأعضاء من أولياء الأمور، ومرشدات تربويات؛ لمتابعة آخر مستجدات الوباء وتنفيذ الطرائق الوقائية، ومساعدة أبنائنا الطلبة في المحافظة على صحتهم وصحة ذويهم.
2- توفير المدرسة لكميات وافية من المعقمات في الصفوف والممرات ومداخل المدرسة والحمامات . علماً بأنه من الأهمية بمكان توفير أولياء الأمور لمعقمات شخصية لأبنائهم بصفة خاصة، شرط ألا تكون من أنواع الرشّ والبخاخ .
3- يقوم كادر المدرسة بقياس درجة حرارة كل طالب/ـة قبل الدخول إلى حرم المدرسة يومياً، وفي حال وجود ارتفاع في درجة حرارة الطالب/ـة عن ( 37.5) وما فوق، سيتم وضع الطالب/ـة في غرفة الانتظار، ويتم التواصل مع ولي الأمر للحضور إلى المدرسة واصطحاب ابنه/ابنته؛ لأن المدرسة غير مسؤولة في هذه الحالة عن إرسال الطالب للبيت أو المستشفى . ولا تقبل عودة الطالب للدراسة في المدرسة إلا بإحضار تقرير طبي من أي مركز أو مستشفى حكومي .
4- يمنع منعاً باتاً إحضار الطالب/ـة إلى المدرسة في حالة وجود أي أعراض للمرض مثل الحرارة أو السعال أو ضيق التنفس أو الرشح، ويتم التواصل مع مديرة القسم للتواصل مع طبيبة المدرسة لمتابعة وضع الطالب/ـة الصحي .
5- التركيز على ضرورة تزويد مديرة القسم بأرقام الهواتف الضرورية ( رقمين على الأقل) للتواصل مع ذوي الطالب/ـة عند الحاجة .
6- ضرورة تزويد عيادة المدرسة وإعلامها بأي حالة مرضية مزمنة، وبتقرير من الطبيب المعالج عن تفاصيل الحالة وتطوراتها، وذلك سيكون وفق سرية تامة .
7- ضرورة تعاون أولياء الأمور مع المدرسة في رفع مستوى التوعية، وضرورة الالتزام بالتعليمات المتبعة من قبل وزارة الصحة، وخاصة في ما يلي :-

** المحافظة على النظافة وغسل الأيدي باستمرار بالطريقة الصحيحة، أو استعمال المعقمات في حال صعوبة الغسل، علماً بأنه سيتم تدريب الطلبة على ذلك من قبل كادر المدرسة الطبي والتمريضي والتعليمي، وسيتم تخصيص وقت محدد في كل بداية يوم دراسي للتوعية والتنبيه على كيفية المحافظة على الصحة والسلامة .
** الالتزام بلبس الكمامة وخاصة في التجمعات مع المحافظة على التباعد الجسدي في الصفوف والساحات والحافلات، ولا يراعى الالتزام بلبس الكمامة للطلبة دون سن التاسعة.
** ضرورة حرص أولياء الأمور على توفير كامل أغراض ابنهم / ابنتهم، والتشديد على عدم مشاركة الأدوات الخاصة بهم مع أي أحد آخر من زملاء أو معلمين (( من أقلام ومساطر أو كتب أو دفاتر أو مطرات الماء ... )).
** على أولياء الأمور وأي زائر من مراجعي المدرسة عدم دخول المدرسة دون أخذ موعد مسبق، وسيتم قياس درجة الحرارة للجميع قبل دخول المدرسة، مع الالتزام بوضع الكمامة ولبس القفازات.
** ضرورة التزام أولياء الأمور عند استلام أبنائهم وقبل الدخول للمنزل، تعقيم الأحذية والحقائب ومتابعة غسل الأيدي بالماء والصابون.

نرجو لكم ولأبنائنا الطلبة ولجميع كوادرنا الصحة والسلامة وأن نكون يداً واحدة، متكاتفين لمقاومة هذا الوباء، وسرعة العودةإلى التعلم المباشر وممارسة أنشطتنا التعليمية المعتادة وشاكرين لكم تعاونكم لتحقيق أهدافنا ،،،،

 

                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                                        المدير العام
                                                                                                                                                          الدكتور مصطفى العفوري
                                                                   

 

To Top ↑